معلومات البحث الكاملة في مستودع بيانات الجامعة

عنوان البحث(Papers / Research Title)


المشكلات المترتبة على ظاهرة أطفال الشوارع


الناشر \ المحرر \ الكاتب (Author / Editor / Publisher)

 
غني ناصر حسين القريشي

Citation Information


غني,ناصر,حسين,القريشي ,المشكلات المترتبة على ظاهرة أطفال الشوارع , Time 7/28/2011 5:29:08 PM : كلية الاداب

وصف الابستركت (Abstract)


المشكلات المترتبة على ظاهرة أطفال الشوارع

الوصف الكامل (Full Abstract)

                                                                                                                                                                                                 
ملخص  
 
    يتعرض أطفال الشوارع إلى العديد من المخاطر والمشكلات سواء على المستوى الأمني أم السلوكي أم الإنساني، ويمكن تقسيم المشكلات التي يتعرض لها أطفال الشوارع على النحو الآتي:  
1- مشكلات أمنية:  
   عادة ما يكون أطفال الشوارع أو الأطفال العاملين في الشوارع بلا وازع ولا رقيب، ويختلطون بمن هم أكبر منهم سناً، وعلى ذلك يمكن أنْ ينخرط هؤلاء الأطفال في شبكات العصابات المنظمة، وغالباً ما يعمل هؤلاء الأطفال في مجالات السرقة والدعارة وتجارة المخدرات، وتؤكد هذه الحقيقة كثير من الدراسات والأبحاث العلمية.  
2- مشكلات اجتماعية:  
   يتعرض أطفال الشوارع والأطفال في الشوارع إلى العديد من المشكلات الاجتماعية لعلَّ أبرزها: تفشي الجهل والأمية والتخلف، وارتفاع نسبة البطالة بين البالغين.  
3- مشكلات نفسية:  
   يرى كثير من الباحثين أنَّ انخراط الطفل المبكر في سوق العمل له آثار سيئة على الطفل وتتمثل هذه الآثار بمشكلات نفسية كثيرة أبرزها: سوء التكيف والانحراف، إذ أنَّ الطفل في مثل هذه السن لا يعد مهيئاً نفسياً وجسمياً لمزاولة كثير من الأعمال نظراً لما يتميز به في هذه المرحلة العمرية من عدم اكتمال النمو العام للجسم وما يصاحبها من أزمات وانفعالات نفسية كبرى، بالإضافة إلى أنَّ الطفل في مثل العمر لا يكون نموه بمستوى يؤهله للانضمام إلى سوق العمل وإنجاز الكثير من الأعمال التي تتطلب طاقات جسمية أو فكرية معينة، فضلاً عن هذا فإنه لا يكون مستعداً للتكيف مع مجتمع الكبار لذا ونتيجة لهذه العوامل كلها يتعرض الطفل إلى إحباطات وانحرافات خطيرة على سلوكه ومستقبله.  
4- مشكلات صحية:  
  أنَّ الشارع وإنْ كان يوفر الحد الأدنى من الغذاء لبقاء الطفل لكنه لا يوفر للطفل الاحتياجات الغذائية الأساسية التي يتطلبها جسم الطفل في هذه المرحلة من العمر التي تتطلب وجبات غذاائية تتناسب مع نموه. إضافة إلى تعرضه للإصابة بكثير من الأمراض الخطيرة مثل: التايفوئيد، والجرب، وأمراض العيون، وأمراض الصدر.  
 

تحميل الملف المرفق Download Attached File

تحميل الملف من سيرفر شبكة جامعة بابل (Paper Link on Network Server) repository publications

البحث في الموقع

Authors, Titles, Abstracts

Full Text




خيارات العرض والخدمات


وصلات مرتبطة بهذا البحث